تخطي أوامر الشريط التخطي إلى المحتوى الأساسي

توقعات بارتفاع إضافي لإيجارات تجارة التجزئة العالمية في عام 2014 مدفوعاً بتزايد الطلب الناتج عن نقص توافر المساحات الممتازة

هونج كونج تمثل أغلى سوق لتجارة التجزئة في العالم بفارق كبير

لوس أنجلوس، 5 ديسمبر 2013 – من المتوقع أن تسجّل إيجارات تجارة التجزئة في أغلى الأسواق على مستوى العالم ارتفاعاً إضافياً في عام 2014 بسبب نقص توافر المواقع الممتازة وعدم وجود مشاريع تطوير جديدة، وفقاً لبحث جديد صادر عن شركة الاستشارات العقارية CBRE Group, Inc.

وكان التصنيف ربع السنوي الذي تُجريه شركة CBRE لأسواق تجارة التجزئة الرئيسية العالمية قد شهد تغيراً طفيفاً في الربع الثالث من عام 2013 مع استمرار الأسواق العالمية وعالية النمو في تصدُّر القائمة. ويواصل تجار التجزئة في جميع الأسواق استهداف مناطق التسوق الراقية والسياح الدوليين. 

لا تزال هونج كونج (4333 دولاراً أمريكياً لكل قدم مربع سنوياً) أغلى سوق تجارة تجزئة على مستوى العالم بفارق كبير. وتضم تجارة التجزئة في هونج كونج أعلى تمثيل لمتاجر التجزئة الفاخرة بين جميع المدن العالمية. وفي ظل ما تتميز به هذه المدينة من سوق سياحي عالي الأداء ونقص في المساحة المتوافرة، فإن العثور على وحدة كافية في مواقع تجارة التجزئة الممتازة يشكّل تحدياً كبيراً لتجار التجزئة الجدد والحاليين على حدٍ سواء.

هناك أيضاً فارق كبير لقيمة الإيجار بين نيويورك (3150 دولاراً أمريكياً لكل قدم مربع سنوياً) - حيث وصلت الإيجارات الممتازة على طول فيفث أفينيو إلى مستويات قياسية - وبين اثنين من الأسواق الأوروبية الرائدة: باريس (1426 دولاراً أمريكياً لكل قدم مربع سنوياً) ولندن (1275 دولاراً أمريكياً لكل قدم مربع سنوياً). كما أن الفجوة بين أعلى 4 أسواق وبقية أعلى 10 أسواق تتسع بشكلٍ كبير.

تصنيف إيجارات تجارة التجزئة الممتازة، حسب القيمة بالدولار الأمريكي للقدم المربع سنوياً

 
بينما تستمر أعلى المدن في تصدُّر مراكزها المتقدمة، فإن هناك بعض الحركة في المواضع الدنيا ضمن تصنيفات أعلى 10 أسواق. ارتفعت الإيجارات في زيوريخ (945 دولاراً أمريكياً لكل قدم مربع سنوياً)، في حين انخفضت بشكلٍ طفيف في سيدني (910 دولاراً أمريكياً لكل قدم مربع سنوياً)؛ مما أدى إلى تبديل هاتين المدينتين لمركزيهما في هذا الربع من السنة. 

في هذا الإطار، علّق الدكتور/ رايموند تورتو، رئيس مجلس الإدارة العالمي لوحدة أبحاث CBRE، قائلاً:

"على الرغم من أن معدل نمو إيجارات تجارة التجزئة الممتازة سجّل قيماً إيجابية، فإنه أظهر علامات على التباطؤ في الربع الثالث من عام 2013، حيث عمد تجار التجزئة إلى توخي الحذر، حتى وهم يبحثون عن مواقع ممتازة لأعمالهم في المستقبل. ونظراً للنقص في المواقع والمنشآت الممتازة، فمن المرجح أن تستمر الإيجارات في الارتفاع في عام 2014، وإن كان ذلك بوتيرة أبطأ".
 
وأضاف قائلاً: "إن طلب تجار التجزئة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ يأتي مدفوعاً بتجار التجزئة المتخصصين في خطوط الموضة السريعة والذين يواصلون مساعيهم لدخول أسواق جديدة وتدشين علامات تجارية شقيقة في مدن مثل هونج كونج والتي رسخوا مكانتهم فيها بالفعل. وفي الولايات المتحدة، سجّلت الإيجارات مستويات قياسية في مدينة نيويورك على طول فيفث أفينيو، كما أن هناك طلباً قوياً على المساحات الممتازة في كلٍّ من يونيون سكوير بمدينة سان فرانسيسكو وطريق لينكولن بمدينة ميامي. وفي الوقت نفسه، في أوروبا، لا يزال الطلب على المتاجر الرئيسية قوياً في كلٍ من لندن وباريس وموسكو وزيوريخ، من بين مدن أخرى".

بينما لا يمكن التخفيف من الإيجارات المرتفعة والمتصاعدة عن طريق تنفيذ المزيد من مشاريع التطوير العقاري، فإن هناك القليل من مساحات تجارة التجزئة الممتازة قيد التطوير حالياً. ففي منطقة غرب أوروبا، لا يزال نشاط التطوير العقاري محدوداً، على الرغم من أن هناك بعض المناقشات التي تدور حول إعادة تطوير مشاريع قائمة. ومع ذلك، هناك استثناءات بارزة؛ حيث من المقرر افتتاح اثنين من المشاريع الكبرى في باريس، كما أن هناك عدداً من المشاريع قيد التطوير ومخطط تنفيذها في فرنسا على مدار الأعوام الثلاثة أو الأربعة المقبلة. وفي حين أنه لا توجد مشاريع تطوير على المدى القصير في لندن، فإن هناك مشروعاً كبيراً يجري تنفيذه في الضاحية الجنوبية من كرويدون ومشروع إعادة تطوير مخططاً لتنفيذه لأجزاء من شارع أكسفورد الشرقي فيما يتعلق بمحطة سكة حديد كروسريل الجديدة.

في الولايات المتحدة، لا يزال مستوى مساحات مراكز التسوق قيد الإنشاء منخفضاً تاريخياً. وهناك اتجاه ملحوظ في هذه المدن يتمثل في ظهور متاجر أصغر حجماً وتتخذ الطابع العام للمدينة من الأسماء اللامعة لتجار التجزئة الكبار مثل وول مارت (وول مارت نيبورهود ماركت) وتارجت (سيتي تارجت). ومع ذلك، ليس من المتوقع أن تؤدي مشاريع التطوير هذه إلى التخفيف من ارتفاع الإيجارات الممتازة التي تسود في مختلف أنحاء الولايات المتحدة. 

تتميز منطقة آسيا والمحيط الهادئ بمعدلٍ أكبر من مشاريع التطوير التي يجري تنفيذها في الأسواق الناضجة والناشئة، مع مشاريع مكتملة جديدة في المنطقة يبلغ مجموع مساحتها 3.4 مليون قدم مربع في الربع الثالث من عام 2013. ويقع نحو نصف مشاريع التطوير هذه في الأسواق الناشئة مثل مانيلا وبانكوك. ومنذ مطلع عام 2013 وحتى الآن، تم تسليم 13.4 مليون قدم مربع من مخزون مساحات تجارة التجزئة الجديدة إلى السوق. وقد تمثلت أكبر إضافة جديدة في المجمع التجاري "روك بلازا" الذي تبلغ مساحته 818282 قدماً مربعاً في مدينة جوانتشو – وهو مركز التسوق الرئيسي الجديد الوحيد الذي يكتمل تنفيذه في الأسواق الرئيسية بالصين خلال الربع الثالث من عام 2013. وتجدر الإشارة إلى أن هناك نحو 124.2 قدماً مربعاً من مساحات تجارة التجزئة الجديدة قيد الإنشاء في منطقة آسيا والمحيط الهادئ في نهاية ربع السنة، وتقع 43.9% منها في الصين. ويشمل ذلك 35 مشروعاً في مدينة شنزين.

ملاحظة للمحررين/الصحافيين: للتحدث إلى أحد خبراء تجارة التجزئة بشركة CBRE، يُرجى الاتصال بروبرت ماكجراث عبر البريد الإلكتروني: robert.mcgrath@cbre.com 

نبذة عن شركة CBRE Group, Inc.‎
تعد شركة CBRE Group, Inc.‎ (المسجلة بسوق نيويورك للأوراق المالية تحت الرمز CBG)، والواردة في تصنيف مجلة فورتشن لأبرز 500 شركة وكذلك تصنيف S&P لأبرز 500 شركة، والتي تتخذ من لوس أنجلوس مقرًا لها، أكبر شركة للخدمات والاستثمارات في قطاع العقارات التجارية في العالم (من واقع أرباح عام 2012).  ويعمل بالشركة حوالي 37,000 موظف (ويستثنى من ذلك المكاتب المنتسبة للشركة)، وتقدم الشركة خدماتها لأصحاب العقارات والمستثمرين وشاغلي العقارات من خلال ما يزيد على 300 مكتب حول العالم (عدا المكاتب المنتسبة للشركة). وتقدم شركة CBRE الاستشارات الإستراتيجية كما تتولى تنفيذ عمليات البيع والتأجير للعقارات، وخدمات الشركات، وإدارة العقارات والمنشآت والمشروعات، والأعمال المصرفية للرهون العقارية، والتقييم والتثمين، وخدمات التطوير، وإدارة الاستثمار، والأبحاث والاستشارات. يرجى زيارة موقعنا الإلكتروني على: www.cbre.com.

​​​​

CBRE Offices Global

CBRE Offices Worldwide